دخول

لقد نسيت كلمة السر

عروبتنا هل ترى تنكرين ؟

عروبتنا هل ترى  تنكرين ؟
منحناكى كل الذى تطلبين

سكبنا الدماء على راحتيكى
لنحمى العرين فلا يستكين

وهبناكى كل رحيق الحياه
فلم نبق شئاً فهل تذكرين؟

فيا مصر صبراً على مارأيت
جفاء الرفاق لشعب آمين

سيبقى نشيدك رغم الجراح
يضئ الطريق على الحائرين

سيبقى عبيرك بيت الغريب
وسف الضعيف وحلم الحزين

سيبقى شبابك رغم الليالى
ضياء يشع على العالمين

فهيا اخلعى عنكى ثوب الهموم
غداً سوف يأتى بما تحلمين
تصويت
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» تعريف كاميرا النت تايجر 120
من طرف محمد ريحان السبت 19 ديسمبر 2015, 01:22

» برنامج استرجاع الملفات المحذوفة عربي ومجاني
من طرف حسين الإثنين 31 أغسطس 2015, 13:53

» برنامج اختراق اجهزة بدون فتح بورت
من طرف زائر الأحد 24 مايو 2015, 01:06

» برنامج برمودا 1.51 لاختراق الاجهزة والشرح بالصور
من طرف زائر الثلاثاء 12 مايو 2015, 14:59

» أوباما" يطالب "السيسى" تسليمه وثيقة إتفاقية بيع سيناء للإعتراف بعزل "مرسى"
من طرف  السبت 06 يوليو 2013, 16:44

» تعذيب حمادة ابوشيتة من اسباب خطف الجنود المصريين
من طرف  الخميس 16 مايو 2013, 15:46

» الجيش يجهز لعملية عسكرية للرد على اختطاف الجنود في سيناء
من طرف  الخميس 16 مايو 2013, 15:34

» اعطال الشحن
من طرف  الأحد 05 مايو 2013, 15:02

» استخراج اى مقطع صوتى من الفيديو بدون برامج
من طرف  الجمعة 26 أبريل 2013, 10:10

» اختراق الأجهزة مع برنامج AsbMay (ممتاز)عربي + شرح بالصور
من طرف خالد محمد الأربعاء 27 فبراير 2013, 02:10

التبادل الاعلانى المجانى

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى البرامج على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى التنين المصرى على موقع حفض الصفحات


مصر ام الدنيا






المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 41 بتاريخ الخميس 03 أغسطس 2017, 06:42

وثيقة إسرائيلية: "العميل أشرف مروان" صهر عبد الناصر أبلغ الموساد بموعد الحرب

اذهب الى الأسفل

وثيقة إسرائيلية: "العميل أشرف مروان" صهر عبد الناصر أبلغ الموساد بموعد الحرب

مُساهمة من طرف  في الأربعاء 08 ديسمبر 2010, 21:10


تزامنا مع الذكرى السابعة والثلاثين لانتصار السادس أكتوبر المجيد عام 1973، افرجت الرقابة العسكرية الإسرائيلية عن أكثر الوثائق سرية وأهمية بالنسبة لدولة الاحتلال، وهو محضر الاجتماع الذي عقد في يوم السادس من اكتوبر/ تشرين الأول 1973عند الساعة الثامنة وخمس دقائق صباحاً، أي قبل اندلاع الحرب بست ساعات.

عقد اجتماع طارئ في مكتب رئيسة الوزراء في حينها جولدا مائير، وحضره كل من وزير الدفاع موشيه ديان وقائد جيش الاحتلال دافيد ألعيزر ورئيس جهاز الاستخبارات العسكرية إيلي زعيرا ونائب وزير الدفاع تسيبي تسور والوزراء إسرائيل جليلي ويجال الون.

وحسبما ذكرت صحيفة "الأخبار" اللبنانية في عدها الصادر اليوم السبت، كان سبب الاجتماع الطارئ هو وصول معلومات أمنية سرية وهامة جدا تفيد باستعداد مصر للبدء في شن حرب يوم ما يعرف عند اليهود بـ "عيد الغفران"، وهي المعلومات التي تكفّل، بحسب الوثائق الإسرائيلية الرسمية التي إفرج عنها، "العميل الإسرائيلي أشرف مروان بإرسالها لرئيس "الموساد"، تسفي زامير "تسفيكا".

ويتضح من المحاضر أن الإسرائيليين تعاطوا بجدية مع الإنذار الذي نقله المصدر الاستخباري، وكذا لحقيقة أن الروس يخرجون أبناء عائلاتهم من سوريا ومن مصر.

يذكر أن المؤرخ والضابط السابق بالجيش الإسرائيلي، أهارون بريجمان، أكد في كتاب له صدر في لندن تحت عنوان "تاريخ إسرائيل": "إن إسرائيل سقطت في يوم السادس من أكتوبر من عام 1973 في فخ نصبه لها بإحكام عميل مزدوج مصري في إشارة إلى أشرف مروان".

وقال: "نجح هذا الجاسوس في تضليل وخداع جهاز المخابرات الإسرائيلي -الموساد- في مرحلة ما قبل حرب أكتوبر، وكان أهم أسباب فشل الجيش الإسرائيلي الذريع في الاستعداد لمواجهة هجوم القوات العربية على الجبهتين المصرية والسورية".

نعود للوثيقة الإسرائيلية، حيث قدّم رئيس الاستخبارات العسكرية تقديراته الأمنية المبنية على المعلومات التي جُمعت والتي أكّد من خلالها صعوبة إقدام الرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات على خوض هذه الحرب، وفي الوقت نفسه إدراكه أنه إذا أقدم على هذه الخطوة فسيخسر الحرب. ورغم رأيه، وخلافاً لتوصية وزير الدفاع موشيه ديان، قررت رئيسة الوزراء مائير تجنيد 200 ألف جندي احتياط لوضع قوة فاعلة تحت التصرف احتمالاً لاندلاع حرب.

وتطرق رئيس الأركان في النقاش للمعلومات الاستخبارية التي وصلت فقال: "قرأت برقية رجل تسفيكا. الرسالة أصلية. بالنسبة لنا هذا إنذار قصير جداً. إذا هاجموا بعد عشر ساعات، نحن جاهزون تماماً مع الجيش النظامي، لكن لم نجند الاحتياط إطلاقاً".

واقترح الوزير جليلي في الاجتماع تسريب المعلومات الأمنية التي وصلت إلى تل أبيب عن نية مصر وسوريا البدء في الحرب لوسائل الإعلام، على قاعدة أنّ هذا ما سيؤدي إلى "خلط الأوراق لديهم".

مائير لم ترفض إمكانية بدء الحرب، وقالت: "ماذا سيكون إذا أخذنا حقاً بمشورة هذا الصديق؟ لماذا لا نبادر نحن بإعلام الـ بي.بي.سي، الـ سي.بي.اس وغيرهما من وسائل الإعلام بأن الروس يخلون سوريا ومصر، ونعطيهم تقديرنا عن الاسباب التي تجعلهم يفعلون ذلك، أي أن نهدم لديهم وهم المفاجأة".

في هذه الأثناء، تدخّل رئيس أركان جيش الاحتلال مشيراً إلى أنه يمكن تدمير سلاح الجو السوري حتى الساعة الثانية عشرة ظهراً، وقال " نحتاج إلى 30 ساعة إضافية لتحطيم الصواريخ السورية، وسيكون سلاح الطيران الإسرائيلي قادراً على الحركة بحرية ويستطيع ضرب الجيش السوري".

كذلك اقترح ألعيزر استدعاء الاحتياط في الجيش استعداداً لإمكانية اندلاع الحرب في غضون ساعات.

بدوره، رأى ديان أنه لا يوجد ما يستدعي هذا الاستنفار، وأنّ الأمر يمكن أن يقتصر على استدعاء وحدات عسكرية محدَّدة. غير أنّ مائير وقفت بين قائد الجيش ووزير الدفاع، وحسمت النقاش بأنه يجب استدعاء فرقة من الجيش للجبهة الجنوبية وأخرى للجبهة الشمالية، إضافة إلى استدعاء سلاح الطيران بأكمله.

ولخّصت مائير النقاش بالقول إنه "في ما يتعلق بضربة استباقية، لا يمكننا السماح لأنفسنا بالقيام بذلك هذه المرة، وفقط إذا هاجمت مصر فإنه سيكون بإمكاننا ضرب سوريا".

وتظهر في هذه الوثائق، محاضر الاجتماع الذي عقد في السابع من اكتوبر للقيادتين العسكرية والسياسية، إذ أكّدت مائير في الاجتماع ضرورة الطلب من الإدارة الأمريكية منع مجلس الأمن الدولي اتخاذ قرار بوقف إطلاق النار في ذلك اليوم، لأن هذا القرار "الآن سوف يضر بإسرائيل كثيراً مع التقدم الحاصل في الميدان على الجبهتين السورية والمصرية، وكذلك يجب إقناع واشنطن بتزويدنا فوراً بالسلاح".

وفي معرض الحديث عن استدعاء الاحتياط بكامله، طرح ديان تجنيد الإسرائيليين الذين يبلغون 17 عاماً استعداداً لإشراكهم في الحرب إذا استمرت حتى من دون خضوعهم للتدريبات العسكرية الأساسية، مضيفاً اقتراح تجنيد يهود العالم في هذه "الحرب الوجودية".

كذلك اقترح الهجوم المسبق على سوريا ومحيطها على نحو غير مسبوق – حتى بثمن إصابة المدنيين والضربة المضادة على تل أبيب. وقبيل منتصف ليل 7 – 8 تشرين الأول، عُقد اجتماع آخر قدم فيه قائد الجيش قائمة من أربعة مواقع مهمة على الساحل المصري لضربها، وأخذ الموافقة على فعل ذلك من مائير.

بعدها، قدّم الوزيران حاييم بارليف ويغال ألون تقديراً للموقف في الثامن من ذلك الشهر بعد جولة ميدانية على الجبهتين الجنوبية والشمالية. وجاء في التقدير أن الوضع "أصبح الآن أفضل من يوم أمس، وبدأت قواتنا بالانتظام بعدما كانت مشتتة".

اتهام أشرف مروان

كانت صحيفة "هآرتس" العبرية زعمت في عدد سابق لها أن رجل الأعمال المصرى أشرف مروان، الذى لقى مصرعه فى لندن 2007، زار السفارة الإسرائيلية فى العاصمة البريطانية عام 1969، لتقديم خدماته للموساد، لكن عرضه رُفض".

وذكرت أن "مروان عاد فى وقت لاحق إلى السفارة، وبعد إجراء تحريات عنه، قرر الموساد استخدامه، إذ تبين أن لديه رصيدا هائلا من المعلومات، فضلا عن قدرته على الوصول إلى الكثير من الأسرار عقب وفاة والده الروحى جمال عبدالناصر".

وقالت "هآرتس" فى تقرير نشرته في 12 يوليو/تموز عام 2010، أن أهم معلومة سربها مروان للموساد كانت متعلقة بموعد حرب أكتوبر، وأن مروان حصل على حوالى مليون دولار من جهاز المخابرات مقابل خدماته، وبقى على اتصال بالموساد بعد الحرب لسنوات.



أما صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، فذكرت في تقرير لها عام 2007 بعد مصرع مروان، إنه كان يأتي إلى أحد المنازل التي استأجرها الموساد في أحد الأحياء اللندنية الغنية، ويسلّم المعلومات هناك. وكان أهمها عشية حرب اكتوبر "الغفران".


وأكد التقرير أن مروان كان "إخفاقاً للموساد"، مستنداً إلى شهادات مسؤولين سابقين في الموساد، استعادوا الليلة التي جمعت مروان بمسؤولي جهاز الاستخبارات.

قال أحدهم: "وصل مروان بسيارة محصنة تحمل رقماً دبلوماسياً تابعاً للسفارة المصرية. لم يحاول حتى إيقاف سيارته بعيداً. توقف مروان بجانب البيت، خرج من السيارة. رتّب سترته، ودخل من دون أن يلقي نظرة خاطفة من حوله. لماذا لم يخف من أن تُسرب الاستخبارات البريطانية خبر لقائه إلى المصريين؟ إلا إذا علم المصريون باللقاء". كانت تلك التساؤلات تلميحاً إلى أنه "عميل مزدوج".

من جانبه، قال عادل سليمان، المدير التنفيذى لمركز الدراسات المستقبلية والاستراتيجية، إن كل الأدلة تؤكد أن مروان كان يعمل مع الرئيس المصري الراحل أنور السادات بشكل مباشر وبصفة شخصية، ولم تكن له علاقة بالمخابرات المصرية.

وأضاف أن كل ما تم من اتصالات مع الإسرائيليين ونجاحه فى كسب ثقة الموساد، تم بدفع من الرئيس السادات، رافضا أن يكون مروان عميلا مزدوجا.

اتهام الموساد


كانت منى عبد الناصر أرملة أشرف مروان الذي سقط من شرفة شقته في لندن في يونيو/حزيران 2007، قالت في مقابلة مع صحيفة "الأوبزرفر" البريطانية نشرتها في يوليو الماضي، إن مروان كان يعتقد قبل وفاته أن حياته في خطر، مضيفة أن الأسرة اكتشفت بعد رحيله أن مشروع مذكراته الشخصية اختفى من رف كتبه علما بأن المذكرات في حال نشرها كانت ستفضح أسرار أجهزة الاستخبارات في منطقة الشرق الأوسط.

واضافت إن زوجها الراحل أسر إليها قبل تسعة أيام من موته أن فرق اغتيال تتعقب حركته. ومضت قائلة إن الموساد الإسرائيلي اغتاله، علما بأن من المتوقع أن يدلي جهاز الاستخبارات الإسرائيلي بشهادته في قضية موته.

وانتقدت عبد الناصر إجراءات التحقيق البريطانية، قائلة إنها تتسم بالإهمال، مضيفة أن ضباط التحقيق البريطانيين فقدوا زوج الأحذية التي كان يرتديها مروان عند سقوطه من الشقة علما بأن حذائيه كان يمكن أن يقدما معلومات مهمة بشأن حمضه النووي وبالتالي معرفة إن كان قد قتل فعلا أم أنه سقط من الشرفة.

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" عن الصحيفة: إن مروان الذي اتهم بأنه عميل مزدوج عمل لصالح أجهزة الاستخبارات المصرية والإسرائيلية في الوقت ذاته يظل لغزا محيرا بعد مرور ثلاث سنوات على وفاته.

وتضيف منذ موته، راجت تكهنات بشأن دوره في حرب أكتوبر 1973، مضيفة أن عملاء الموساد يقولون إن مروان اضطلع بأدوار تجسسية بطولية داخل أروقة الحكومة المصرية.

وتتابع "الأوبزرفر" أن مروان كان يبلغ من العمر 63 عاما عند موته، مضيفة أن شاهدا قال إنه رأى رجلين لهما ملامح شرق أوسطية في شرفة شقته بعد دقائق من سقوطه منها.



تاريخ التسجيل : 01/01/1970

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى